• ×

09:23 مساءً , الأربعاء 22 نوفمبر 2017

التشهير ينتظر مخالفي الحج

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
شروق ـ متابعات : تستقبل لجنة تأديب أرباب الطوائف المكونة من ثلاث جهات حكومية “وزارة الحج وهيئة الرقابة والتحقيق ووزارة الداخلية”، منتصف الشهر القادم القضايا المرفوعة ضد أفراد الطوائف.
وعلمت “الوطن” من مصدر أن اللجنة تستقبل جميع قضايا بعثات حجاج الخارج والداخل ضد أفراد الطوائف والمؤسسات والشركات الذين لم يلتزموا ببنود العقود المبرمة مع مندوبي تلك البعثات أو مع حجاج الداخل.
وكشف المصدر أن أغلب المخالفات التي تستقبلها لجان أرباب الطوائف تكون بخصوص سوء التغذية والنظافة وتأخر موعد الحافلات وعدم نظافة الفرش داخل المساكن.
وأضاف المصدر أنه للمرة الأولى سيتم هذا العام تطبيق عقوبة التشهير على كل المخالفين الذين تحايلوا على الجهات الأمنية في نقل الحجيج المخالفين إلى المشاعر المقدسة، كذلك يشمل التشهير المقيمين الذين لجؤوا إلى تأجير المساكن على الحجاج وغيرها من العقوبات الموجبة للتشهير.

عقوبة نظامية
من جهته، أوضح وكيل وزارة الحج المساعد لشؤون الحجاج عبدالرحمن النفيعي
لـ”الوطن” أن عقوبة التشهير من العقوبات النظامية التي تم استحداثها وإضافتها ضمن العقوبات التي تقع على مقدمي الخدمة لحجاج الخارج، سواء أرباب الطوائف وهم: مطوفون، وكلاء، زمازمة، أو شركات ومؤسسات حجاج الداخل أو سماسرة وجميع ما يتعلق بالحج والعمرة من خدمات.
وأضاف أن عقوبة التشهير تطبق في حال صدر قرار من لجنة “لجنة تأديب أرباب الطوائف المختصة بالمطوفين، والوكلاء وغيرهم، وأشار إلى أن هناك لجنة النظر في مخالفات شركات ومؤسسات حجاج الداخل، وكذلك لجنة منع المقيمين من التعامل في إسكان الحجاج، ولجنة النظر في شكاوى المعتمرين وكل هذه اللجان تصدر قرارات وتتضمن توصيات اللجنة بتوقيع عقوبة الإيقاف أو الغرامة أو إلغاء الترخيص وإضافة عقوبة التشهير، وهذه العقوبة لا تطبق إلا حسبما ترى اللجان.

ثبوت المخالفة
من جهته، أكد المتحدث الرسمي لوزارة الحج حاتم قاضي، أن التشهير بحق المخالفين في الحج جاء بقرار من مجلس الوزراء بإضافة تلك العقوبة إلى جانب العقوبات الأخرى المقررة سابقا، ولا يكون ذلك إلا بعد المحاكمة وثبوت المخالفة المستحقة للتشهير بالمخالف، مضيفا أن لجنة تأديب أرباب الطوائف واللجان الأخرى تستقبل الشكاوى منتصف الشهر القادم.
وقال “فيما يخص التشهير، فسيشمل المخالفات التي تستحق تلك العقوبة وحسب تقدير اللجان التي تنظر الشكاوى”، مضيفا أن هناك مخالفات يرتكبها أفراد الطوائف والمؤسسات والشركات، وتستقبلها لجنة تأديب الطوائف وأغلبها تكون شكاوى من سوء الوجبات الغذائية وعدم توافر شروط الالتزام بالنظافة داخل مساكن الحجاج والمرافق التابعة لها.
وأضاف أن سبب تأخير القضايا إلى منتصف شهر محرم ليكون أفراد الطوائف أنهوا خدماتهم لبعثات الحج الذين ينتقلون إلى المدينة المنورة بعد انتهاء الفريضة في المشاعر المقدسة، ويكون أرباب الطوائف ملزمون بتقديم الخدمات لبعثات الحجاج حتى سفرهم إلى بلادهم.

الجهات المشاركة
• وزارة الحج

• هيئة الرقابة والتحقيق

• وزارة الداخلية
بواسطة : جمال سمير
 0  0  349
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:23 مساءً الأربعاء 22 نوفمبر 2017.